منتديات السلفية السودانية
ياأيها الزائر الكريم مرحبا بك في هذا المنتدى السلفي ونسأل الله أن يجعل لكم فيه البركة والعلم وسجلوا معنا لتستفيدوا وتفيدوا.وجزاكم الله خير الجزاء

منتديات السلفية السودانية

منهاجنا:الكتاب و السنة بفهم السلف الصالح
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
تعلن ادارة المنتدى عن الرابط الجديد للمنتدى http://www.salifia.eb2a.com/ وذلك لمشكلة الاعلانات المزعجةوالمخالفة لديننا الحنيف وندعو كل الاعضاء بالتسجيل في المنتدى الجديد ونقل مشاركاتهم إليه ونوجه الزوار للمنتدى الجديد للتسجيل فيه وقريبا سوف يتم حذف هذا المنتدى فنرجو من كل الاعضاء الاستجابة والتسجيل في المنتدى الجديد

شاطر | 
 

 تراجعات الشيخ الألباني في بعض أحكامه الحديثية 1

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو عبد الرحمن



عدد المساهمات : 26
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/08/2011

مُساهمةموضوع: تراجعات الشيخ الألباني في بعض أحكامه الحديثية 1   الخميس أغسطس 18, 2011 10:17 pm



بسم الله الرحمن الرحيم
تراجعات الشيخ الألباني في بعض أحكامه الحديثية
أولا: من التضعيف إلى التصحيح أو التحسين:
1- أيما رجل كشف سترا فأدخل بصره قبل أن يؤذن له فقد أتى حدا لا يحل له أن يأتيه. غاية المرام )423) ثم صححه الشيخ في الصحيحة) 3463(.
2- عن عائشة رضي الله عنها قالت: من حدثكم أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يبول قائما فلا تصدقوه ما كان يبول إلا قاعدا. المشكاة )365). ثم صححه في الصحيحة (201(.
3- لا شيء في الهام، والعين حق، وأصدق الطيرة الفأل. ضعيف الجامع (6295(، الضعيفة )4804). ثم صححه في الصحيحة )2949(.
4- أوتي موسى الألواح، وأوتيتُ المثاني. ضعيف الجامع (2109(. ثم صححه في الصحيحة )2813(.
5- بعثت بالحنيفية السمحة. غاية المرام )8(.ثم صححه في الصحيحة (2924(.
6- استتروا في صلاتكم ولو بسهم. ضعيف الجامع (801). ثم صححه في الصحيحة (2783).
7- لا تنتفعوا من الميتة بشيء. الضعيفة )118). ثم صححه في الصحيحة (3133).
10-لا تكرهوا البنات، فإنهن المؤنسات الغاليات. ضعيف الجامع (6268(، الضعيفة (4793(. ثم الصحيحة (3206).
11- لتنتهكن الأصابع بالطهور، أو لتنتهكنها النار. ضعيف الجامع) 4660(، الضعيفة (4301). ثم الصحيحة (3489).
10- ليس من الجنة في الأرض شيء إلا ثلاثة أشياء: غرْسُ العجوة، والحجَرُ، و أواقِ تنزل في الفرات كل يوم، بركة ً من الجنة. ضعيف الجامع (4927(، الضعيفة (1600). ثم صححه في الصحيحة (3111).
11- إذا ضحى أحدكم فليأكل من أضحيته. ضعيف الجامع (581). ثم صححه في الصحيحة )3563).
**ذكر الشيخ رحمه الله في ضعيف الجامع (581( أن الحديث موجود في الضعيفة برقم (2632) وهو غير موجود تحت الرقم المذكور، وإنما يوجد الحديث التالي: «أترْعَوُون عن ذكر الفاجر؟! اذكروه ليعرفه الناس».
12- إذا تغوط أحدكم فليمسح ثلاث مرات. ضعيف الجامع (435). ثم صححه في الصحيحة (3316).


(1/1)




** ذكر الشيخ في ضعيف الجامع (435) أن الحديث موجود في الضعيفة (2461( و لم أجده هنالك، فلينظر.
13- نهى عن بيع المحفلات، فقال: من ابتاعهن فهو بالخيار إذا حلبهن. ضعيف الجامع )6062(، الضعيفة ((4726. ثم ذكر له شاهدا في الصحيحة )3236( ولفظه: «إذا باع أحدكم الشاة واللقحة فلا يحفلها»، وقال: (( وهو شاهد قوي لحديث أنس: «نهى عن بيع المُحفَّلاَت» فلينقل((.
14- إن تمام إسلامكم أن تؤدوا زكاة أموالكم. ضعيف الترغيب )457(. ثم صححه في الصحيحة (3232).
15- إذا أديت زكاة مالك فقد أذهبت عنك شرَّه. ضعيف الجامع (313(، صحيح ابن خزيمة (2258(، الضعيفة )2219( وذكر الشيخ في نهاية تخريج الحديث فيها أنه وجد له شاهدا بسند حسن وقال: (( ومن أجله أوردته في صحيح الترغيب - المعارف – )743( فهو به قوي وينقل الى الصحيحة)). و هو غير موجود في الصحيحة.
16- أما إن ربك تبارك وتعالى يحب المدح. الضعيفة )2922(، ضعيف الجامع (1228) ، ثم ذكره الشيخ في الصحيحة (3179( بلفظ: «أما إنَّ ربك يحب المحامد». وقال: (( كنت أشرت إلى ضعفه في تحريم آلات الطرب (ص 123( وجزمت بضعفه في ضعيف الأدب )55-342) ولم أكن وقفت حينذاك على متابعة الزهري لابن جدعان، فسبحان من قد أحاط بكل شيء علما! والمعصوم من عصمه الله)).
17- إذا ظننتم فلا تحققوا، وإذا حسدتم فلا تبغوا، وإذا تطيرتم فامضوا، وعلى الله فتوكلوا، وإذا وزنتم فأرجحوا. ضعيف الجامع (588)، غاية المرام (302 و 418). ثم صححه في الصحيحة ( 3942).
18- اتقوا الله واعدلوا بين أولادكم، كما تحبون أن يبروكم. ضعيف الجامع (121). ثم الصحيحة (3946).
19- إنما بعثت معلما. الضعيفة (11). ثم صححه في الصحيحة (3593)، وقال الشيخ رحمه الله في نهاية تخريج الحديث: (( وقوله في آخر الحديث : «لكن بعثت معلما ميسرا» فيه شاهد لا بأس به لحديث ابن عمر بلفظ : «إنما بعثت معلما» وقد كنت خرجته في الضعيفة برقم 11 )).

(1/2)




20- إذا صلى أحدكم فأحدث، فليمسك على أنفه، ثم لينصرف. ضعيف الجامع (566(. ثم صححه في الصحيحة (2976). ** عزا الشيخ الحديث في صحيح الجامع إلى الضعيفة (2576( وعند الرجوع للرقم المذكور لم أجده.
21- إن صاحب المكس في النار. ضعيف الجامع (1871). ثم الصحيحة (3405)، صحيح الترغيب (787).
22- لو أن ما يُقِلُّ ظُفْرٌ ممَّا في الجنة بدا، لتزخرفت له ما بين خوافق السماوات والأرض، ولو أن رجلا من أهل الجنة اطَّلع فبدا أساوره لطمس ضوءه ضوء الشمس كما تطمس الشمس ضوء النجوم. المشكاة (5637) هداية الرواة )5563). ثم صححه في الصحيحة (3396).
23- لما انتهينا إلى بيت المقدس ليلة أسري بي قال جبريل بأصبعه فخرق بها الحجر وشد به البراق. ضعيف الجامع (4768( ، المشكاة )5864). ثم صححه في الصحيحة (3487).
24- صنفان من أمتي لا يردان عليَّ الحوض ولا يدخلان الجنة: القدرية والمرجئة. ضعيف الجامع (3497(، ظلال الجنة (949). ثم صححه في الصحيحة (2748).
** عزا الشيخ في ظلال الجنة هذا الحديث إلى "الضعيفة" (3785)، وهو غير موجود هنالك تحت هذا الرقم.
25- من كف غضبه ستر الله عورته ومن كظم غيظه ولو شاء أن يمضيه أمضاه ملأ الله قلبه يوم القيامة رضا ومن مشى مع أخيه في حاجته حتى يثبتها له أثبت الله قدمه يوم تزول الأقدام. الضعيفة (4647). قال الناشر - في الحاشية: "ذكر له الشيخ -رحمه الله- طريقا حسنا ثبت به الحديث فانظر الحديث في الصحيحة (906).
26- أتاني جبريل في خضر تعلق به الدر. ضعيف الجامع (80). ثم صححه في الصحيحة (3485).

(1/3)




27- ترون ربكم[عيانا]. ظلال الجنة (461). وحكم الشيخ على لفظة (عيانا) بأنها منكرة أو شاذة على الأقل. وذكر الشيخ في الصحيحة تحت الحديث (3056) حديثا لفظه: «ما أشخص أبصاركم عني؟ قالوا: نظرنا إلى القمر قال: فكيف بكم إذا رأيتم الله جهرة؟» وقال: ((وهذا شاهد قوي لحديث: «إنكم سترون ربكم عيانا» وكنت حكمت عليه بالشذوذ والان فقد رجعت عن ذلك لهذا الشاهد القوي)).
28- ستكون هجرة بعد هجرة، فخيار أهل الأرض ألزمهم مهاجَرَ إبراهيم، ويبقى في الأرض شرار أهلها تلفظهم أرضوهم، تقذرهم نفس الله، وتحشرهم النار مع القردة والخنازير. ضعيف الجامع (3259)، الضعيفة (3697).ثم الصحيحة (3203(.
29- لا يخرج الرجلان يضربان الغائط، كاشفين عن عورتهما يتحدثان، فإن الله يمقت على ذلك. ضعيف الجامع (6336)، المشكاة )356)، ضعيف أبي داود (15-4) معارف. ثم صححه في صحيح الترغيب (155و156)، والصحيحة (3120) ولفظه: «إذا تغوط الرجلان فليتوار كل واحد منهما عن صاحبه ولا يتحدثان على طوفهما فإن الله يمقت على ذلك».
30- إذا ذبح أحدكم فليجهز. ضعيف الجامع (494)، غاية المرام (39). ثم الصحيحة (3130)، صحيح الترغيب (1076).
31- أصاب الله بك يا ابن الخطاب. ضعيف أبي داود (215-1007) معارف، المشكاة )972(. ثم صححه في الصحيحة (3173). وانظر الصحيحة (2549).
32- «ضحك ربنا من قنوط عباده وقرب غِيَر ِه!» قال أبو رزين: يا رسول الله، ويضحك ربنا؟ قال: «نعم»، قال: لن نعدم من رب يضحك خيرا! ظلال الجنة (554). ثم صححه في الصحيحة (2810).
33- إني أرى ما لا ترون ،و أسمع ما لا تسمعون, أطت السماء وحق لها أن تئط، ما فيها موضع أربع أصابع إلاَّ وملك واضع جبهته لله ساجدا. والله لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيرا، و لخرجتم إلى الصعدات تجأرون الى الله. الضعيفة (1780(. ثم صححه في الصحيحة (852 و1060 و3194 و1722)، النصيحة )ص 244-245 -246).

(1/4)




34- اللهم رب السموات السبع وما أظللن، ورب الأرضين السبع وما أقللن، ورب الشياطين وما أضللن، ورب الرياح وما ذرين، أسألك خير هذه القرية وخير أهلها وخير ما فيها، وأعوذ بك من شرها، وشر أهلها وشر ما فيها. الكلم الطيب (178) ط3، ثم صححه في ط: المعارف ، و الصحيحة (2759).
35- إن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم من الأموات، فإن كان خيرا استبشروا به، وإن كان غير ذلك قالوا: اللهم لا تمتهم حتى تهديهم كما هديتنا. الضعيفة (863 و864)، ضعيف الجامع (1396)، ثم صححه في الصحيحة (2758).
36- أفش السلام وابذل الطعام واستح من الله تعالى كما تستحي رجلا من رهطك ذا هيأة، وليحسن خلقك، وإذا أسأت فأحْسِنْ، فإنَّ الحسنات يذهبن السيئات. ضعيف الجامع (993). وهو في الصحيحة (3559) بلفظ: «أفش السلام وابذل الطعام واستح من الله استحياءك رجلا من أهلك وإذا أسأت فأحسن ،ولتحسن خلقك ما استطعت».
37-الولد ( ثمرة القلب ) وإنه مجبنة مبخلة محزنة. الضعيفة (4764(، ضعيف الجامع )6165(. وفي صحيح الجامع (7160( قال الشيخ: ))الحديث ثابت دون قوله: (ثمرة القلب) ولذلك أوردته في صحيح الجامع (7160( ولكن فاتنا حذف هذه الزيادة فلتحذف(( .
38- خصال ست، ما من مسلم يموت في واحدة منهن الا كان ضامنا على الله أن يدخله الجنة: رجل خرج مجاهدا فان مات في وجهه كان ضامنا على الله، ورجل تبع جنازة فان مات في وجهه كان ضامنا على الله، ورجل عاد مريضا فان مات في وجهه كان ضامنا على الله، ورجل توضأ فأحسن الوضوء ثم خرج الى المسجد لصلاة فإن مات في وجهه كان ضامنا على الله، ورجل أتى إماما لا يأتيه إلا ليعزره ويوقره فان مات في وجهه ذلك كان ضامنا على الله، ورجل في بيته لا يغتاب مسلما ولا يجر إليه سخطا ولا تبعة فإن مات على وجهه كان ضامنا على الله.ضعيف الجامع (2829). ثم الصحيحة (3384).

(1/5)




39- إني لأجد نفس الرحمن من قبل اليمن. الضعيفة (1097). والحديث في الصحيحة (3367) بلفظ: «إني لأجد نفس الرحمن من هنا - يشير إلى اليمن - ». وقال الشيخ تحته: ((واعلم أن هذا الحديث قد جاء في بعض طرقه زيادة أخرى بلفظ: «عقر دار المؤمنين بالشام» وكنت خرجته في المجلد الرابع 1935، فأعدت تخريجه هنا لحديث الترجمة مستدركا به على تخريجي إياه في الضعيفة 1097، لكن من حديث ابي هريرة، فهذا شاهد قوي له من حديث سلمة بن نفيل أوجب علي تخريجه هنا والتنبيه على أن الحديث صار به صحيحا والحمد لله على توفيقه وأسأله المزيد من فضله)).
40- سافروا تصحوا واغزوا تستغنوا (وفي لفظ: وتغنموا). الضعيفة (254 و255)، ضعيف الجامع (3212). ثم الصحيحة (3352).
41- إن الصدقة لتطفئ عن أهلها حر القبور وإنما يستظل المؤمن يوم القيامة في ظل صدقته. ضعيف الجامع (1488)، الضعيفة (3021). ثم صححه في الصحيحة (3484).
42- من تخطى رقاب الناس يوم الجمعة اتخذ جسرا الى جهنم. المشكاة (1392)، ضعيف الجامع (5516)، ضعيف الترغيب (437). والحديث في هداية الرواة (1337)، والصحيحة (3122) بلفظ: «لا تأكل متكئا ولا على غربال ولا تتخذن من المسجد مصلى لا تصلي الا فيه ولا تخط رقاب الناس يوم الجمعة فيجعلك الله لهم جسرا يوم القيامة». قال الشيخ تحته: (( ثالثا: التخطي يوم الجمعة، شاهده حديث معاذ بن أنس مرفوعا: «من تخطى رقاب الناس...» الخ، أخرجه الترمذي وغيره وقد تكلمت عليه بما يقتضي تضعيفه، فبهذا الشاهد يرتقي الى درجة الحسن ان شاء الله تعالى)).
43- تسموا بأسماء الأنبياء، وأحب الأسماء إلى الله: عبد الله وعبد الرحمن، وأصدقها حارث وهمام، وأقبحها حرب ومرة. ضعيف الجامع (2435)، الإرواء (1178)، الكلم الطيب (217). ثم صححه في الصحيحة (1040). وانظر الصحيحة (904)، الكلم الطيب (218) معارف، ومقدمته (ص 5).

(1/6)




44- نهى أن يبال في قبلة المسجد. ضعيف الجامع (6005). ثم صححه في الصحيحة (2723).
45- السيوف مفاتيح الجنة. ضعيف الجامع (3376)،الضعيفة )3740 ). ثم صححه في الصحيحة (2672)، وانظر صحيح الترغيب (2/141) حاشية 4.
46- إن كنت تحبني فأعد للفقر تجفافا. الضعيفة (1681). ثم صححه في الصحيحة (2827) بلفظ: «استعد للفاقة»، قاله لرجل قال: إني أحبك! وانظر: الصحيحة (2828)، النصيحة (ص14- 15).
47- الفخذ عورة. الثمر المستطاب (1/264). ثم صححه في الإرواء (1/297- 302(، وانظر تمام المنة (ص 160)، وصحيح الجامع (4157 و 4158 و4280(، والمشكاة (3112-3114).
48- رش على قبر ابنه إبراهيم الماء. إرواء الغليل (755). ثم صححه في الصحيحة (3045).
49- إن الله جعل هذه الأهلة مواقيت, فإذا رأيتموه فصوموا، وإذا رأيتموه فافطروا، فإن غُمَّ عليكم فعُدُّوا ثلاثين. ضعيف الجامع (1595)، الإرواء (902). وفي صحيح الجامع (3039( قال الشيخ في الهامش: ((لفظه عند "ك":«إن الله قد جعل الأهلة مواقيت» وكذلك هو عند "هق " وقد مضى الحديث في الضعيف (1595) من طريق آخر ضعيف، فلينقل إلى الصحيح لهذا الشاهد القوي)).
50- ما من مؤمن يعزي أخاه في مصيبته إلا كساه الله سبحانه من حلل الكرامة يوم القيامة. الإرواء )764(، الضعيفة (610)، التعليقات الرضية )481). ثم صححه في الصحيحة (195)، وصحيح الترغيب (3508).
51- أعطيت ما لم يعط أحد من الأنبياء! فقلنا: ما هو يا رسول الله؟ فقال: نصرت بالرعب، وأعطيت مفاتيح الأرض، وسميت أحمد، وجعلت لي التراب طهورا، وجعلت أمتي خير الأمم. الإرواء (1/317). ثم صححه في الصحيحة (3939).
52- قال الله تعالى: افترضت على أمتك خمس صلوات، وعهدت عندي عهدا، أنه من حافظ عليهن لوقتهن أدخلته الجنة، ومن لم يحافظ عليهن فلا عهد له عندي. ضعيف الجامع (4045). ثم الصحيحة (4033)، و صحيح أبي داود (415).

(1/7)




53- من صلى على جنازة في المسجد فلا شيء له. الثمر المستطاب (2/767-766). ثم الصحيحة (2351).
54- قد عفوت عن الخيل والرقيق، فهاتوا صدقة الرقة، من كل أربعين درهما درهم، وليس في تسعين ومائة شيء، فإذا بلغت مائتين، ففيها خمسة دراهم، فما زاد فعلى حساب ذلك. وفي الغنم في كل أربعين شاة شاة، فإن لم يكن إلا تسع وثلاثون فليس عليك فيها شيء. وفي البقر في كل ثلاثين تبيع، وفي الأربعين سنة، وليس في العوامل شيء. وفي خمس وعشرين من الإبل خمسة من الغنم؛ فإذا زادت واحدة ففيها ابنة مخاض، فإن لم تكن ابنة مخاض؛ فابن لبون ذكر، إلى خمس وثلاثين، فإذا زادت واحدة ففيها بنت لبون إلى خمس وأربعين، فإذا زادت واحدة ففيها حقة طروقة الجمل، إلى ستين، فإذا كانت واحدة وتسعين، ففيها حقتان طروقتا الجمل، إلى عشرين ومائة، فإن كانت الإبل أكثر من ذلك، ففي كل خمسين حقة. ولا يفرق بين مجتمع، ولا يجمع بين متفرق خشية الصدقة. ولا يؤخذ في الصدقة هرمة، ولا ذات عوار، ولا تيس إلا أن يشاء المصدق. وفي النبات ما سقته الأنهار أو سقت السماء العشر، وما سقي بالغرب، ففيه نصف العشر. ضعيف الجامع (4078). وانظر صحيح الجامع (4375)، المشكاة = هداية الرواة (1740)، وصحيح أبي داود (1392).

(1/Cool




55- أمَا إني سأحدثكم ما حبسني عنكم الغداة: إني قمت فتوضأت وصليت ما قدر لي، ونعست في صلاتي حتى استثقلت فإذا أنا بربي تبارك وتعالى في أحسن صورة قال: يا محمد، قلت: لبيك ربي، قال: فيم يختصم الملأ الأعلى؟ قلت: لا أدري ـ قالها ثلاثا ـ، فرأيته وضع كفه بين كتفي، فوجدت برد أنامله بين ثديي، فتجلى لي كل شيء وعرفت، فقال: يا محمد، قلت: لبيك، قال: فيم يختصم الملأ الأعلى؟ قلت: في الكفارات، قال:ما هن؟ قلت: مشي الأقدام إلى الحسنات، والجلوس في المساجد بعد الصلوات، وإسباغ الوضوء حين المكروهات، قال: وفيم؟ قلت: في إطعام الطعام، ولين الكلام، والصلاة والناس نيام، قال: سل، قلت: اللهم إني أسألك فعل الخيرات، وترك المنكرات، وحب المساكين، وأن تغفر لي وترحمني، وإذا أردت فتنة في قوم فتوفني غير مفتون، أسألك حبك، وحب من يحبك، وحب عمل يقربني إلى حبك. إنها حق، فادرسوها، ثم تعلموها. ضعيف الجامع (1233). ثم صححه في المشكاة (747)، وسنن الترمذي (3235).
** جاء في الجامع الصغير (مشي الأقدام إلى الحسنات)، وفي سنن الترمذي والمشكاة (...إلى الجماعات) فليصحح!
56- ثلاث لا تُرَدُّ دعوتهم: الصائم حتى يفطر، والإمام العادل، ودعوة المظلوم. الكلم الطيب (163) ط3، وفي سنن الترمذي (3598) قال الشيخ: ((ضعيف! لكن صح منه الشطر الاول بلفظ: (المسافر) مكان (الإمام العادل) وفي رواية: (الوالد). وانظر ابن ماجه (1752)، الكلم الطيب (163) معارف، الصحيحة (596).
57- وصلاها ـ يعني الفجر – بالروم. تمام المنة (ص 180). ثم قال الشيخ في صفة الصلاة (ص110) معارف: ((رواه النسائي وأحمد و البزار بسند جيد، هذا الذي استقر عليه الرأي أخيرا خلافا لما ذكرته في تمام المنة وغيره فليعلم)). وانظر المشكاة (295).
58-من هجر أخاه سنة فهو كسفك دمه.المشكاة (5036). ثم صححه في الصحيحة (928)، هداية الرواة (4963).

(1/9)




59- من صلى علي من أمتي صلاةً ـ مخلصا من قلبه ـ صلى الله عليه بها عشر صلوات، ورفعه بها عشر درجات، وكتب له بها عشر حسنات، ومحا عنه عشر سيئات. الضعيفة (5141). ثم صححه في الصحيحة (3360)، وصحيح الترغيب (1659).
60- أن رجلا كان جالسا مع النبي صلى الله عليه وسلم فجاء بنيٌّ له فقبَّله وأجلسه في حجره ثم جاءت بنية فأجلسها الى جانبه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «فما عدلت بينهما!» يعني في القبلة. قال في الضعيفة (5456): ((موضوع!)). وهو في الصحيحة (2994)، و انظر أيضا الصحيحة (3098) و (2883).
61- لقد تاب توبة لو تابها صاحب مكس لقبلت منه. ضعيف الجامع (4703). ثم الصحيحة (3238).
62- سموه بأحب الأسماء إلي: حمزة. ضعيف الجامع (3284)، الضعيفة (3707). ثم الصحيحة (2878).
63- إن أهل الشبع في الدنيا هم أهل الجوع غدا في الآخرة. ضعيف الجامع (1836)، الضعيفة (316). و هو في الصحيحة (343)، بلفظ: «كف عنا جشاءك، فإن أكثرهم شبعا في الدنيا أطولهم جوعا يوم القيامة».
64- لما افتتح صلى الله عليه وسلم مكة رنَّ إبليس رنَّة اجتمعت إليه جنوده فقال: ايأسوا أن ترتد أمة محمد على الشرك بعد يومكم هذا ولكن افتنوهم في دينهم وأفشوا فيهم النوح. الضعيفة (5004)، ثم صححه في الصحيحة (3467)، الترغيب (3526)، وذكر فيه أنه مخرج في الصحيحة (3417) وليس فيها وإنما هو في الصحيحة برقم (3467).
65- ما أطيبك و أطيب ريحك! ما أعظمك وأعظم حرمتك! (يعني الكعبة)، والذي نفس محمد بيده لحرمة المؤمن أعظم عند الله حرمة منك، ماله ودمه، وأن يظن به إلا خيرا. ضعيف الجامع (5006)، ابن ماجه 3933، وهو في الصحيحة (3420)
66- غنيمة مجالس الذكر الجنة. ضعيف الجامع (3919). ثم الصحيحة (3335)، صحيح الترغيب (1507).

(1/10)




67- أي الخلق أعجب إيمانا؟ قالوا: الملائكة. قال: الملائكة كيف لا يؤمنون؟! قالوا: النبيون. قال: النبيون يوحى إليهم فكيف لا يؤمنون؟! قالوا: الصحابة. قال: الصحابة مع الأنبياء فكيف لا يؤمنون؟! ولكن أعجب الناس إيمانا قوم يجيئون من بعدكم فيجدون كتابا من الوحي؛ فيؤمنون به ويتبعونه، فهم أعجب الناس إيمانا ـ أو الخلق إيمانا ـ. الضعيفة (647). ثم صححه في الصحيحة (3215).
68- إذا مررتم برياض الجنة فارتعوا، قالوا: وما رياض الجنة؟ قال: حلق الذكر. ضعيف الجامع (699)، المشكاة (729). ثم صححه في الصحيحة (2562)، وصحيح الترغيب (1511).
69- أفضل الصدقة إصلاح ذات البين. ضعيف الجامع (1012). ثم صححه في الصحيحة (2639).
70- إن أهل الجنة اذا جامعوا نسائهم عادوا أبكارا. ضعيف الجامع (1830) ثم صححه في الصحيحة (3351) بلفظ: «نعم ـ والذي نفسي بيده ـ دُحْمًا دحما! فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا».
71- إن الحميم ليصب على رؤوسهم، فينفذ الحميم حتى يخلص إلى جوفه؛ فيسلت ما في جوفه؛ حتى يمرق من قدميه، وهو الصهر، ثم يعاد كما كان. ضعيف الجامع (1433)، المشكاة (5679). ثم صححه في الصحيحة (3470)، صحيح الترغيب (3679)، هداية الرواة (5607).
72- كان اذا رأى ما يسره صلى الله عليه وسلم قال:الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات وإذا رأى ما يسوءه قال الحمد لله على كل حال. الكلم الطيب (139) ط3، ثم صححه في ط: المعارف (140)، والصحيحة (265).
73- إن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قالوا: يا رسول الله، إنا نأكل ولا نشبع، قال: فلعلكم تفترقون؟ قالوا: نعم، قال: فاجتمعوا على طعامكم واذكروا اسم الله يبارك لكم فيه. الكلم الطيب (185) ط3، المشكاة (4252)، أبو داود (3764)، ابن ماجه (3286). ثم صححه في الكلم الطيب (186) ط: المعارف، وصحيح الترغيب (2128) .
74- إذا أديت زكاة مالك فقد قضيت ما عليك. ضعيف الجامع (312). ثم صحيح الترغيب (1719).

(1/11)




75- إذا أنت بايعت فقل: لا خلابة! ثم أنت في كل سلعة ابتعتها بالخيار ثلاث ليال فان رضيت فأمسك وان سخطت فارددها على صاحبها. ضعيف الجامع (402). ثم صححه في الصحيحة (2875).
76- ويل للأمراء! ويل للعرفاء! ويل للأمراء! ليتمنين أقوام يوم القيامة، أن ذوائبهم معلقة بالثريا، يتذبذبون بين السماء والأرض ولم يكونوا عملوا على شيء. المشكاة (3698)، غاية المرام (173). ثم صححه في صحيح الترغيب (788، 789، 2179)، وانظر الصحيحة (2620)، هداية الرواة (3626).
77- لا تؤذ صاحب هذا القبر. المشكاة (1721). ثم الصحيحة (2960)، صحيح الترغيب (3566)،هداية الرواة (1662).
78-إن التجار يحشرون يوم القيامة فجارا إلاَّ من اتقى وبر وصدق. ضعيف الجامع (6405)، المشكاة (2799) غاية المرام (168). ثم صححه في الصحيحة (994 و 1458)، صحيح الترغيب (1785).
79- إن رسول الله صلى الله عليه وسلم تلا هذه الآية: { وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم } قالوا: يا رسول الله من هؤلاء الذين ان تولينا استبدلوا بنا ثم لا يكونوا أمثالنا؟ قال: فضرب على فخذ سلمان الفارسي رضي الله عنه ثم قال: هذا وقومه! و لو كان الدين عند الثريا لتناوله رجل من الفرس. المشكاة (6244)، الهداية (6205)، الترمذي (3260 و3261)، ثم صححه في الصحيحة (1017)، و انظر الصحيحة (3/488).
80- إن هذا الخير خزائن، ولتلك الخزائن مفاتيح، مفاتيحه الرجال، فطوبى لعبد جعله الله مفتاحا للخير مغلاقا للشر، وويل لعبد جعله الله مفتاحا للشر مغلاقا للخير. ضعيف الجامع (2021)، المشكاة (5208)، ابن ماجه (238) ثم صححه في الصحيحة (1332)، صحيح الترغيب (66)، الهداية (5136)، ظلال الجنة (296و2989).
81- في كل إشارة في الصلاة عشر حسنات. ضعيف الجامع (4016). ثم صححه في الصحيحة (3286).

(1/12)




82- أما إن كل بناء وبال على صاحبه إلا ما لا..! ما لا..! ضعيف الجامع (1230و1229)، المشكاة (5184). ثم صححه في الصحيحة (2830)، صحيح الترغيب (1874).
83- قيل لرسول الله:أيُّ الدعاء أسمع؟ قال: جوف الليل الآخر، ودُبُرَ الصلوات المكتوبات. الكلم الطيب (113) ط3، المشكاة (968)، الترمذي (3499). ثم صححه في صحيح الترغيب (1648)، والكلم (114) ط: المعارف، وانظر مقدمته (ص5).
84- أن النبي صلى الله عليه وسلم مرَّ بسعد وهو يتوضأ، فقال: ما هذا السرف؟ فقال: أفي الوضوء إسراف؟ قال: نعم! وإن كنت على نهر جار. ابن ماجه (425)، الإرواء (140)، المشكاة (427). ثم الصحيحة (3292).
85- ما كان الله ليجمع هذه الأمَّة على ضلالة أبدا، ويد الله على الجماعة هكذا، فعليكم بالسواد الأعظم، فإنه من شذَّ شَذَّ في النار.قال الشيخ رحمه الله في مقدمة الصحيحة (4/ك-ل): (( رواه ابن أبي عاصم في السنَّة وإسناده ضعيف كما بينته في ظلال الجنة رقم 80، ولكنه حسن بمجموع طرقه كما شرحته في الصحيحة 1331 وغيره)). انظر: هداية الرواة (171).
86- يا ولي الإسلام وأهله مسكني الإسلام حتى ألقاك عليه. تخريج الطحاوية (ص 373) ط8. ثم صححه في الصحيحة (1476 و1823).
87- من لم يسأل الله يغضب عليه. الطحاوية (653) ط8، المشكاة (2238 )، الترمذي (3373)، الضعيفة (1/76). ثم صححه في الصحيحة (2654) بلفظ: «من لم يدع الله يغضب عليه».
88- اعتقها فإنها مؤمنة ـ يعني الجارية التي شهدت بأن الله في السماء ـ. مختصر العلو (81-82)، الإيمان لابن أبي شيبة (85)، ضعيف أبي داود (716). ثم صححه في الصحيحة (3161).

(1/13)




89- إن الله خلق آدم ثم مسح على ظهره ، فاستخرج منه ذريته ، فقال : خلقت هؤلاء للجنة وبعمل أهل الجنة يعملون ، ثم مسح ظهره فاستخرج منه ذرية ، قال : خلقت هؤلاء للنار وبعمل أهل النار يعملون... الضعيفة (3070)، ضعيف الجامع (1602). انظر الصحيحة (1623)، قال الشيخ: ((وخرجت أنا حديث عمر في الضعيفة 3070 وصححته لغيره في تخريج الطحاوية 266)). وقال في الطحاوية ص 240 ط9: ((صحيح لغيره إلامسْحَ الظهر فلم أجد له شاهدا )).
90- ما أصاب عبدا هم ولا حزن، فقال: اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك ، ناصيتي بيدك ، ماض في حكمك ، عدل في قضاؤك ، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحدا من خلقك ، أو استأثرت به في علم الغيب عندك ، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري ، وجلاء حزني ، وذهاب همي ، إلا أذهب الله همه وحزنه وأبدله مكانه فرحا. تخريج الطحاوية (44) ط8. ثم صححه في الصحيحة (199)، الكلم الطيب (124) معارف، صحيح الترغيب (1822)، المشكاة (2452)، التوسل 31.
91- يا نساء المؤمنات، عليكن بالتهليل والتكبير ولا تغفلن فتنسين الرحمة. الرد على التعقب الحثيث. ثم صححه في الضعيفة (1/240) معارف. وانظر: المشكاة (2316) ،الضعيفة (1/186).
92- ذمة المسلمين واحدة، فإن جارت عليهم جائرة فلا تخفروها، فإنَّ لكل غادر لواء يعرف به يوم القيامة. الضعيفة (3622). والحديث في الصحيحة (3948).
93- عن ابن عمر قال: لم يكن القصص في زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا زمن أبي بكر ولا زمن عمر. ضعيف ابن ماجه (3754). ثم صححه في صحيح الموارد (97-111) ولفظه عن ابن عمر رضي الله عنه: « لم يكن يُقَصُّ في زمان رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا أبي بكر، ولا عمر، ولا عثمان، إنما كان القصص في زمن الفتنة».

(1/14)




94- أن الفريعة بنت مالك بن سنان ـ وهي أخت أبي سعيد الخدري ـ جاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم تسأله أن ترجع إلى أهلها في بني خدرة، فإن زوجها خرج في طلب أعْبُدٍ له أبَقُوا، حتى إذا كانوا بطرف القدوم، لحقهم فقتلوه، فسألتُ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم أن أرجع إلى أهلي، فإني لم يتركني في مسكن يملكه، ولا نفقة، قالت: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «نعم!» قالت: فخرجتُ حتى إذا كنتُ في الحجرة ـ أو في المسجد ـ دعاني ـ أو أمر بي فدعيت له ـ فقال: «كيف قلْتِ؟» فرددتُ عليه القصة التي ذكرت من شأن زوجي، قالت: فقال: «امكثي في بيتك حتى يبلغ الكتاب أجله»، قالت: فاعتددت فيه أربعة أشهر وعشرا، قالت: فلما كان عثمان بن عفان أرسل إلي فسألني عن ذلك فأخبرته فاتبعه وقضى به. الإرواء (2131). ثم صححه في الضعيفة (12/207-209)...
95- حضرموت خير من بني الحارث. ضعيف الجامع (2726). ثم صححه في الصحيحة (3051).
96- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لجبريل عليه السلام: ما لي لم أر ميكائيل ضاحكا قط؟ قال: ما ضحك ميكائيل منذ خلقت النار.الضعيفة (4454)،ضعيف الجامع (5090). ثم حسنه في الصحيحة (2511)، وصحيح الترغيب (3664).
97- ضرس الكافر يوم القيامة مثل أحد، وفخذه مثل البيضاء، ومقعده من النار مسيرة ثلاث مثل الربذة. المشكاة (5674). ثم حسنه في هداية الرواة (5602). ثم صححه في الصحيحة (1105)، صحيح الترغيب (3682).
99- إن الدعاء موقوف بين السماء والأرض، لا يصعد منه شيء حتى تصلِّيَ على نبيك صلى الله عليه وسلم. المشكاة (938)، هداية الرواة (898)، إرواء الغليل (432). ثم صححه في صحيح الترغيب (1676).
100- أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاة. ضعيف الترمذي (484)، ضعيف الجامع (1821). ثم حسنه لغيره في صحيح الترغيب (1668)، وصحيح الموارد (2027).

(1/15)




101- إن أعمال بني آدم تعرض على الله تعالى عشية كل خميس ليلة الجمعة، فلا يقبل عمل قاطع رحم. ضعيف الجامع (1395)، الإرواء (4/105)، ضعيف الأدب (61).ثم حسنه في صحيح الترغيب (2538).
102- إن للشيطان لمَّة بابن آدم، وللملَك لمَّة ٌ، فأمَّا لمَّة الشيطان فإيعاد بالشر، وتكذيب بالحق، وأما لمَّة الملَك فإيعادٌ بالخير، وتصديق بالحق، فمن وجد ذلك فليعلم أنه من الله، فليحمد الله، ومن وجد الأخرى، فليتعوذ بالله من الشيطان الرجيم، ثم قرأ: { الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء... } الآية.سنن الترمذي (2988)، ضعيف الجامع (1963)، المشكاة (74) ثم صححه في هداية الرواة (70)، (النصيحة 34)، صحيح موارد الظمآن (38).
103- جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، الرجل منَّا يكون في الفلاة فتكون منه الرويحة، ويكون في الماء قِلَّة؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا فسا أحدكم فليتوضأ، ولا تأتوا النساء في أعجازهن فإن الله لا يستحيي من الحق». الترمذي (1164- 1166)، أبو داود (205 و 1005)، ضعيف الجامع (607) ثم حسنه في المشكاة (314 و 1006)، وصحيح موارد الظمآن (168).
104- أكثروا من الصلاة علي في كل يوم جمعة، فإن صلاة أمتي تعرض علي في كل يوم جمعة، فمن كان أكثرهم علي صلاة كان أقربهم مني منزلة. ضعيف الجامع (1115)، الضعيفة (2892). ثم حسنه لغيره في صحيح الترغيب (1673).
105- كان صلى الله عليه وسلم إذا اهتم قبض على لحيته. الضعيفة (707). ثم حسنه في الضعيفة (4237) (9/244)، صحيح موارد الظمآن (6405-1776).

(1/16)




106- طفت مع عبد الله فلما جئنا دبر الكعبة قلت ألا تتعوذ قال نعوذ بالله من النار ثم مضى حتى استلم الحجر وأقام بين الركن والباب فوضع صدره ووجهه وذراعيه وكفيه هكذا وبسطهما بسطا ثم قال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعله. سنن أبي داود (1899). ثم حسنه في الصحيحة (2138)، الضعيفة تحت حديث (4865)، صحيح الجامع (5012) ط:3 بلفظ:«كان يلزق صدره ووجهه بالملتزم»، سنن ابن ماجه (2963) ط: مشهور، مناسك الحج والعمرة (ص38).
106- إن الجنة لتشتاق إلى ثلاثة: علي، وعمار، وسلمان. الترمذي (3797)، المشكاة (6225). ثم حسنه في الضعيفة (5/353)، صحيح الجامع (1598).
107- طوبى لمن رآني وآمن بي، وطوبى – سبع مرات – لمن لم يرني وآمن بي. المشكاة (6281). ثم صححه في الصحيحة (1241)، صحيح الموارد (1961-2303). وانظر: الصحيحة (3432 و 2888).
108- اعبدوا الرحمن، وأطعموا الطعام، وأفشوا السلام، تدخلوا الجنة بسلام. ضعيف الجامع (926). ثم صححه في الصحيحة برقم (571)، صحيح الأدب (756)، الترمذي (1855)، ابن ماجه (3694).
109- بسم الله أرقيك والله يشفيك من كل داء فيك أذهب البأس رب الناس، اشف أنت الشافي، لا شافي إلا أنت. الضعيفة تحت حديث (3357). ثم حسنه في صحيح موارد الظمآن (1187- 1417).
110- اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب [خاصة]. صحيح ابن ماجه 85 وحكم على اللفظة بين معقوفين بالنكارة. ثم حسَّن الحديث بتمامه في الصحيحة (3225)، و صحيح موارد الظمآن (1828-2180).
111- مَنْ أحبَّ دنياهُ؛ أضَرَّ بآخِرَتِهِ، ومَنْ أحبَّ آخرَتَهُ؛ أضرَّ بدنياه، فآثروا ما يبقَى على ما يَفْنَى. الضعيفة (5650). ثم نقل إلى الصحيحة (3287) ولفظه: «من طلب الدنيا أضر بالآخرة ومن طلب الآخرة أضر بالدنيا، فأضروا بالفاني للباقي».
112- عن أبي ذر قال: قلت: يا رسول الله كم الأنبياء؟ قال: «مائة ألف وعشرون ألفا». ضعيف الموارد (ص 13). ثم صححه في الصحيحة (6/363).

(1/17)




113- الجماعة بركة والثريد بركة والسحور بركة. ضعيف الجامع (2654)، الضعيفة (2673). ولكن معناه ثابت من طرق أخرى كما حققه الشيخ رحمه الله في الصحيحة (1045) بلفظ: «البركة في ثلاث: الجماعات والثريد والسحور».
114- جاءت فتاة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته أن أباها زوجها من ابن أخيه وهي له كارهة فجعل النبي صلى الله عليه وسلم الأمر إليها فقالت: قد أجزت ما صنع أبي ولكن أردت أن أعلم النساء أن ليس للآباء من الأمر شيء. بالانقطاع في غاية المرام (217)، نقد نصوص حديثية (ص 45). ثم جزم باتصاله في الصحيحة (7/1/1009) في الحاشية.
ثانيا: من التصحيح أو التحسين إلى التضعيف:
1- أتريد أن تكون فتانا يا معاذ؟ إذا أممت الناس فاقرأ بـ: (والشمس وضحاها) و (سبح اسم ربك الأعلى) و (والليل إذا يغشى) و (اقرأ باسم ربك). الإرواء (1/331) ذكر الشيخ أن المؤلف استدل بهذه القصة على أنه يصح للمأموم أن ينوي مفارقة الامام لعذر يبيح ترك الجماعة وفي ذلك نظر _ ثم ناقش الشيخ ذلك – واستدل على ذلك بما في رواية مسلم «فانحرف الرجل فسلم ثم صلى وحده» وقال: ((فهذا نص فيما ذكرنا والله أعلم)). وفي الصحيحة (7/518) قال الشيخ رحمه الله: ((والآن وقد تبين بوضوح أنها رواية شاذة غير صحيحة، فقد رجعت عن الاستدلال بها والروايات الاخرى تغني عنها والحمد لله على توفيقه واسأله المزيد من فضله)).

(1/18)




2- لا تبيعوا القينات، ولا تشتروهن ولا تعلموهن، ولا خير في تجارة فيهن وثمنهن حرام. وفي مثل هذا أنزلت الآية: { ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم. } الصحيحة (2922)، قال الشيخ رحمه الله: ص (118): ((فقد رجعت عن الاستشهاد بحديث الوليد هذا، وبقي الحديث على ضعفه، الا ما يتعلق منه بنزول الآية في الغناء للشواهد الصحيحة المذكورة عن ابن مسعود وغيره فإنها في حكم المرفوع عند الحاكم وغيره)). وانظر الترمذي (1282)،ابن ماجه (2168)، هداية الرواة (2711)، تحريم آلات الطرب (ص 68)، التعليقات الرضية (361 – 2)، ضعيف الجامع (6189). 3- يطوي الله السماوات يوم القيامة ثم يأخذهن بيده اليمنى ثم يقول: أنا الملك أين الجبارون؟ أين المتكبرون؟ ثم يطوي الأرضين، ثم يأخذهن [بشماله] ثم يقول: أنا الملك أين الجبارون؟ أين المتكبرون؟ صحيح الجامع (8108 ). وحكم الشيخ في الصحيحة (7/375) بنكارة لفظة (بشماله).
4- أربع قبل الظهر (ليس فيهن تسليم) تفتح لهن أبواب السماء. صحيح الجامع (885)، المشكاة (1168)، هداية الرواة (1125)، صحيح أبي داود (1153)، ابن ماجه (950). قال الشيخ رحمه الله في الصحيحة (7/2/1198): ((وقد رواه ابن ماجه وغيره أتم منه مثل حديث الترجمة وزاد ( لا يفصل بينهن بتسليم ) وهي زيادة منكرة...)). وانظر: ضعيف الترغيب (320)، ضعيف الجامع (4576).

(1/19)




5- قال الشيخ في الصحيحة (1/205–206): (( فائدة: روى عبد الرزاق وسعيد بن منصور في سننه….عن محمد بن علي بن الحنفية «أن عمر خطب الى علي ابنته أم كلثوم فذكر له صغرها فقيل له: إن ردك فعاوده، فقال له علي: أبعث بها إليك فإن رضيت فهي امرأتك، فأرسل بها إليه فكشف عن ساقيها، فقالت: لولا أنك أمير المؤمنين لصككت عينك!». ثم قال الشيخ رحمه الله في الضعيفة (3/434): ((وقد اعتبرتها يومئذ صحيحة الإسناد...فلما طبع مصنف عبد الرزاق ووقفت على إسنادها فيه تبين لي أن في السند إرسالا وانقطاعا...فرأيت أن من الواجب علي ـ أداء للأمانة العلمية ـأن أهتبل هذه الفرصة وأن أبين للقراء ما تبين لي من الانقطاع)).
6- ليسترجع أحدكم في كل شيء حتى في شسع نعله فإنها من المصائب. صحيح الجامع (5448)، المشكاة (1760)، الكلم الطيب (140) ط: المكتب. ثم ضعفه في ط: المعارف (127)، الضعيفة (5595). وانظر ضعيف الجامع (4949)، هداية الرواة (2191).
7-ليس يتحسر أهل الجنة على شيء إلا ساعة مرت بهم لم يذكروا الله عز وجل فيها. صحيح الجامع(5446).ثم ضعفه في الضعيفة (4986)، وضعيف الترغيب (910).
9- إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر فإنه بركة، فإن لم يجد تمرا، فليفطر على الماء فإنه طهور.صحيح الجامع (363)، المشكاة (1990). ثم ضعفه في ضعيف الترغيب (651). وانظر: ضعيف الجامع (389)، وصحيح ابن خزيمة (2067)، وهداية الرواة (1931)، سنن الترمذي (658)، أبو داود (2355)، وابن ماجه (1699)، قال الشيخ رحمه الله: ضعيف والصحيح من فعله صلى الله عليه وسلم – أي الافطار على تمر.. الخ، وانظر الإرواء (922).
10-أكثر ما كان صلى الله عليه وسلم يصوم من الأيام يوم السبت ويوم الاحد كان يقول: إنهما يوما عيد للمشركين، وأنا أريد أن أخالفهم. صحيح الجامع (4803). ثم ضعفه في ضعيف الترغيب (639)، الضعيفة (1099)، ضعيف موارد الظمآن (112/941)، ابن خزيمة (2167)، المشكاة (2068).

(1/20)



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
Admin


عدد المساهمات : 296
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 30/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: تراجعات الشيخ الألباني في بعض أحكامه الحديثية 1   الجمعة أغسطس 19, 2011 9:15 am

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://salifia.sudanforums.net
 
تراجعات الشيخ الألباني في بعض أحكامه الحديثية 1
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات السلفية السودانية :: الفئة الأولى :: منبر الحديث وعلومه-
انتقل الى: